الرئيسية / أخبار عاجلة / لمسة وفاء …عبد الرازق فيكا .بقلم فتحى ركابى
فيكا

لمسة وفاء …عبد الرازق فيكا .بقلم فتحى ركابى

صورة الغلاف، ‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏نص‏‏‏

بسم الله الرحمن الرحيم وبه نستعين نبذة عن حياة الفنان الراحل المقيم ( فيكا) رحمه الله وغفر له وتجاوز عن سيئاته واسكنه فسيح جناته اللهم امين الاسم الحقيقى عبدالرازق محمد خليل الميلاد بولاق ابوالعلا منطقة العدوية ١٩٦٠ الأشقاء شعبان محمد خليل وله شقيقة متزوجة وأخرى توفت إلى رحمة الله المنشأ (قرية قرشا) النوبة القبيلة ( الحقناب) نشأ فيكا فى اسرة فنية بحتة خاله الفنان خالد الذكرالراحل مصطفى سلوم شقيق والدته وكان من المؤسسين لفرقة على كوبان نرجع لقصة فيكا كان يحب الإيقاع بشغف شديد وهذامارأيته بعينى عندما كنا ندرس سويا فى نفس المدرسة كان يمسك بآلة الإيقاع المدرسية ويعزف عليها بأقتدار شديد كان ذكية جدا وتفوق دراسيا وتدرج فى الدراسة حتى وصل إلى دبلوم التجارة لكنه لم يكمل اولا احبه الشديد للفن ثانيا حان ميعاد التجنيد فى قواتنا المسلحة أدى فيكا الخدمة العسكرية لمدة عامان وخدم فى سلاح المخابرات الحربية وعندما ينزل فى الاجازة كان يمارس هوايته الفنية إلى أن تعلم على إلة الاكورديون وتفوق فى العزف عليها وللمعلومة ان الفنان فيكا علم نفسه بنفسه لأن كانت لديه الموهبة الحقيقية وكان لاييتسلم لليأس ابدا وواصل فى الغناء مع آلته التى لاتفارقه ابدا تحول إلى فرقة الفنان الراحل صلاح الطيب تارة يعزف على البونجيز وتارة على الطبلة وتارة أخرى على الاكورديون إلى أن تمكن من العزف والاحتراف الموسيقى ووقتها ابنته صلاح الطيب وعلمه الأساسيات وتفوق على جميع أقرانه العازفين وقتها تعلم أيضا الاورج على يد بعض الاساتذة المتخصصين وتمكن منها أيضا وعنف عليها وغنى بها وفى هذا الوقت الغناء كان لايف وعندما ظهر الفنان حيدر بورسودان وكان يعزف ويغنى بالاورج فقط(التمبو) بدأ فيكا يقلده ذاع صيت عبدالرازق فيكا لأنه كان يغنى السهل الممتنع هذا سر نجاحه مختصرا الغناء وهو اول من عزف وغنى على التمبو تحول فيكا فى فترة الثمانينات والتسعينات مابين الفرق الموجودة آنذاك مثل فرقة المعادى بقيادة سليمان عبدالحليم وفرقة حلوان بقيادة الفنان حمدى عثمان وفرقة وادى النيل بقيادة الفنان شمس حسين واحيانا فرقة على كوبان وكان يصول ويجول فى كل مكان كان فيكا لايحب الارتباط بفرقة معينة يحب دائما الطيران فى كل مكان كنا نزف العرسان فى شوارع بولاق ابوالعلا كان الناس يحملون فيكا على الأعناق ليغنى والبساطة التى كان عليها هذا الأسطورة كانت سر من أسرار نجاحه ولايتكبر على أحد شخصية فيكا شخصية طيب حنون خفيف الظل كان انسان يعطف على الفقراء والمساكين كان يصرف على بعض الأيتام وانا شاهد على ذلك كان يجامل لأبعد الحدود له كريزما خاصة لايكره أحد وهذا سر حب الناس له اول كاسيت له بعنوان التريلا ونجح نجاح منقطع النظير سافر إلى عدة دول منها السعودية الكويت الإمارات العربية وأخيرا الولايات المتحدة الأمريكية وكانت حفلاته ناجحة بكل المقاييس كان عندما يغنى على المسرح يجمع الناس حوله فى ثوانى معدودة وهذه كاريزما لايمتلكها الكثير من الفنانين توفى فيكا بجانب المقهى وهو جالس فى السيارة بمنطقة عابدين وليس كنا يدعى البعض أنه توفى فى نادى الجزيرة هذا افتراء وليست الحقيقة واحب ان أعرفكم باأن قرشا بلد الفنانين وهى تمثل تسعين فى المائة من فنانى النوبة على سبيل المثال وليس الحصر المرحوم (فيكا) المرحوم مصطفى سلوم (مطرب المرحوم شعبان عوض(مطرب) المرحوم سرى (مطرب) المرحوم صلاح ادريس(شاعرومطرب) المرحوم بحر أبوجريشة(مطرب) المرحوم صلاح عبدالكريم ( مطرب وملحن) والشاعر الكبير بشير زيدان ادام الله عليه الصحة والعافية المايسترو موسى حسن خليل والأستاذ سيدابوجريشة والأستاذ زكريا عبدالعزيز والفنان فتحى ابو جريشة والفنانة سلوى أبوجريشة والفنان محمد أبوجريشة والفنان احمد ابوجريشة والراحل سمير أبوجريشة والخ الخ المتوفين لهم الرحمة والمغفرة والموجودين ادام الله عليهم الصحة والعافية

ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>